إبحث في الموقع  
الموقع الشخصي للدكتور عبدالخالق حسين الموقع الشخصي للدكتور عبدالخالق حسين
 

مقالات





لماذا العراق غير قابل للقسمة؟


 لو نقرأ تاريخ العراق المعاصر، منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة عام 1921 ولحد الآن، وما حصل من صراعات وأحقاد طائفية وعنصرية بين مكوناته، لا بد و أن نستنتج أن أفضل حل للمشكلة العراقية المزمنة المعوِّقة لتقدمه واستقراره، وازدهاره، هو تقسيم العراق إلى ثلاث دويلات، أو كانتونات، واحدة للشيعة، وثانية للسنة، وثالثة للكرد، وكفى الله المؤمنين شر الجدال والقتال. والجدير بالذكر، أن الدولة العراقية بحدودها وخارطتها الحالية، قد تم تأسيسها وفق اتفاقية سايكس- بيكو عام 1916، التي "كانت اتفاقا وتفاهمًا سريًا ... [التفاصيل]



تحية لقواتنا الباسلة على تحريرها كركوك


لا شك أن يوم الأحد 16/10/2017، يعتبر يوماً حاسماً في تاريخ العراق الحديث، حيث تم فيه تحرير مدينة كركوك ومناطق أخرى من هيمنة وطغيان مسعود بارزاني، وهذا التحرير لا يقل أهمية عن تحرير الموصل من دنس داعش، حيث أعادت الدولة هيبتها، كما وأعاد الجيش العراقي معنوياته التي حاول مسعود وأمثاله من أعداء العراق تدميرها يوم تآمروا مع داعش بتسليم المناطق الغربية مقابل تسليم كركوك لحكومة الاقليم.(1)و تحية إلى رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي لقراراته الحكيمة والشجاعة، وقيادته للسفينة العراقية وهي ... [التفاصيل]



لعبة إستخباراتية أجنبية لضرب الوحدة الوطنية


 نعم، هناك مخططات ومحاولات متواصلة أجنبية قذرة تحاك ضد العراق، ولكن يجب أن نعرف أنه لن يتمكن الأجانب من تنفيذ مؤامراتهم هذه إلا بالاعتماد على العراقيين أنفسهم. فما أن تحقق القوات المسلحة الباسلة بمختلف فصائلها، انتصاراً على الإرهاب الداعشي المتوحش، حتى وتخرج علينا جماعة بلعبة جديدة وباسم المقدسات الدينية والمذهبية لشق الصف الوطني وإرباك الحكومة. تمر هذه الأيام ذكرى عاشوراء نسبة إلى اليوم العاشر من محرم الحرام،  حيث يستذكر فيها المسلمون الشيعة في العالم واقعة الطف التي حصلت فيها مأساة الإمام ... [التفاصيل]



 نعم لاستقلال كردستان، لا للتنازلات لبارزاني


 وأخيراً تمًّ استفتاء الشعب الكردستاني فيما إذا يريد البقاء مع العراق بصيغة الفيدرالية، أو الانفصال والاستقلال، رغم كل الاعتراضات المحلية والإقليمية والدولية. والمعترضون ينقسمون إلى قسمين: الأول، ضد الاستفتاء والانفصال لأنهم يرون أنه يتعارض مع الدستور الذي صوت عليه الشعب الكردستاني عام 2005، وأنه يسبب مشاكل وعدم استقرار دول المنطقة، ويعرض المكتسبات الكبيرة التي حققها الشعب الكردستاني عبر نضاله العسير لعشرات السنين إلى الخطر، بما فيها احتمال اندلاع حروب لا تبقي ولا تذر. أما القسم الثاني من المعارضين فيرون أن ... [التفاصيل]



 حذارى من (التحرش) بقانون الأحوال الشخصية!


 جاء في الأنباء أن مجلس البرلمان العراقي قد (أتم القراءة الاولى لمقترح قانون تعديل قانون الاحوال الشخصية رقم 188 لسنة 1959 والمقدم من اللجنتين القانونية والاوقاف والشؤون الدينية والذي جاء انسجاما مع ما أقرته المادة 2 من الدستور من أنه لا يجوز سن قانون يتعارض مع ثوابت أحكام الاسلام وما أقرته المادة 41 من ضمان حرية الافراد في الالتزام بأحوالهم الشخصية حسب ديانتهم أو مذاهبهم أو معتقداتهم أو اختياراتهم وللحفاظ على المحاكم كجهة قضائية موحدة لتطبيق الاحكام الشرعية للأحوال الشرعية ... [التفاصيل]



 
آخر مقالاتي
لا لمشاركة الحشد الشعبي في الانتخابات
 هناك سجال في الأوساط السياسية العراقية حول عزم بعض قادة الحشد الشعبي في المشاركة بالانتخابات المحلية والبرلمانية، وذلك بتشكيل قائمة انتخابية باسم (تحالف المجاهدين)، بدعوى أنها تضم الفصائل المشاركة في الحرب على داعش في العراق. المزيد
غاليري الصور
 
جميع الحقوق محفوظة للدكتور عبدالخالق حسين ©
Powered & Developed by: TRE-CMS - The Red Elephant Content Management System The Red Elephant